عقدين في رحاب القرآن ومحراب التنافس فيه

0
أكَّد الكاتب الصحفي والأستاذ في جامعة حائل الدكتور عثمان بن صالح العامر‬‬ أن بلادنا المملكة العربية السعودية قامت على أساس إسلامي صحيح ، وما زالت – ولله الحمد والمنة – على ماقامت عليه ، وستظل – إن شاء الله – كما كانت منذ عهد المؤسس الباني جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود – رحمه الله رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته – وحتى عصر ملك العزم والحزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز – وفقه الله – وقال بمناسبة المسابقة المحلية على جائزة الملك سلمان بن عبدالعزيز المحلية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات في دورتها العشرين: لقد حظي الوحيين العظيمين بالرعاية والاهتمام الشديدين من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان بن عبدالعزيز رعاهما الله، وما جائزة الملك سلمان المحلية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات إلا دليل ساطع على الاهتمام الذي يلقاه كتاب الله عز وجل في بلاد الإسلام والسلام المملكة العربية السعودية. وإنني أثمن لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز هذا الدعم والتشجيع والتحفيز الذي استمر عشرين عاماً ووصل صداه جميع مدن وقرى وهجر مناطق المملكة واستقر في مساجدها وداخل بيوتها ، وفي ذات الوقت أشكر وزارة الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بمعالي الوزير فضيلة العلامة الشيخ صالح بن عبد العزيز بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، والأمين العام للمسابقات المحلية والدولية وجميع القائمين على هذا العمل الجليل الرائد والرائع ، الذي يعزز روح التنافس في حفظ وتدبر وتفسير كتاب الله. ‏‫‬‬
شاركنا الإضافة :

عن الكاتب

اترك تعليقك